«إكسبو سيتي» تستعد لإطلاق المعرض الرمضاني للعقارات الكويتية والدولية

تفاصيل

تستعد شركة «إكسبو سيتي» لتنظيم المعارض والمؤتمرات، لإطلاق أقوى المعارض العقارية الرمضانية على الإطلاق «المعرض الرمضاني للعقارات الكويتية والدولية» بحلته الجديدة من 5 إلى 8 يونيو المقبل، ويجمع تحت سقفه 35 شركة عقارية محلية ودولية، ستقدم أفضل وأقوى المشاريع العقارية محلياً وعالمياً.

وستقوم «إكسبو سيتي» الشركة المنظمة للمعرض، بقيادتها وفريق عمل محترف، بوضع أفكار جديدة لإقامة المعرض، والذي سيقام في فندق «الريجنسي»، ومنها طرق تسويقية واسعة، ومشاركة أبرز الشركات العقارية في السوق المحلي، والتي تربعت على عرش الشركات العقارية الرائدة في الكويت لتقدم أفضل ما لديها حصرياً للزوار.

وأكدت الشركة أنها تجمع على الدوام أفضل الشركات العقارية المحلية والعالمية، وتجلب معهم مشاريع عملاقة تليق بسمعة الشركات والمعرض معاً، في حين أن حجم المشاريع التي ستقدم خلال المعرض سيكون الأول من نوعه في تاريخ المعارض العقارية التي تقيمها، كونها تتوزع على معظم دول العالم، وتشمل عقارات وفللا وشققا وشاليهات وأراضي.

وقال الرئيس التنفيذي في «إكسبو سيتي» إيهاب جابر، إن المعرض الرمضاني للعقارات الكويتية والدولية يأتي في فترة أصبح فيها الاستثمار في العقار أفضل استثمار سواء في الكويت أو خارجها، لافتا ًإلى أن أكثر المستثمرين يفضلون الاستثمار العقاري، ما يساهم في إنجاح المعرض بشكل كبير بعد أن أظهرت قطاعات كثيرة ومنها البورصة أنها غير آمنة، ومنوهاً بأن القطاع العقاري هو الأكثر أمانا من أي قطاع آخر.

وبين جابر أن جميع الإحصائيات تدل على أن معدل النمو في القطاع العقاري كبير، وجاء بسبب توجه المستثمرين شراء عقار محلي أو عالمي، في حين ان كثيرا من صغار المستثمرين يفضلون القطاع العقاري عن غيره لما له من أرباح مضمونة في وقت قصير بحسب السوق المحدد أو العقار المميز.

وأكد أن جميع المستثمرين في القطاع العقاري ومن قاموا بشراء عقار خلال السنوات القليلة الماضية حققوا ارباحاً جيدة، بفضل اختيارهم الجديد في شراء عقار من المعارض العقارية التي تقيمها الشركة، ومن الشركات التي تقدم عروضاً مغرية تناسب الشرائح كافة.

وأوضح جابر أن الشركة تحضر حاليا لإقامة المعرض بشكل جديد، ليناسب متطلبات السوق العقاري الكويتي، لاسيما وان المعارض العقارية الرمضانية تتمتع بإقبال ملحوظ من قبل المهتمين بشراء العقار المحلي والدولي.

وبين أن الشركة ستقدم خلال المعرض مجموعة كبيرة وجديدة من الشركات العقارية المحلية والدولية تحت سقف واحد، لتقوم بعرض أفضل وأقوى مشاريع لها أمام الجمهور، لافتاً إلى أن «إكسبو سيتي» تتميز بمعارض عقارية فريدة من حيث عدد الشركات والتوقيت المناسب والمميز في الوقت نفسه، وفي المكان الذي يليق بمعارضها وهو فندق الريجنسي.

وكشف جابر أن الشركة تسعى لوضع المعرض الرمضاني للعقارات الكويتية على خارطة المعارض العقارية التي تقام على مدار العام بشكل منتظم، بمجموعة متميزة من الشركات العقارية الناجحة في السوق الكويتي، من حيث تقديم مشاريع جديدة وبأسعار وعروض فريدة من نوعها.

ولفت جابر إلى أن المعرض سيقدم مجموعة كبيرة من المشاريع المتنوعة في معظم دول العالم، خصوصاً في الأسواق التي يهتم بها السوق المحلي خلال الفترات الحالية، مشيراً إلى أن الشركة دأبت على تنويع الشركات المشاركة في المعرض وتحديدا «الرمضاني»، ما بين شركات تعرض عقارات محلية وأخرى خليجية وأوروبية وعربية، حتى تصل بذلك لمتطلبات زوار المعرض وتمكينهم من الاستفادة من العروض المقدمة، سواء على صعيد العقارات أو الاستشارات العقارية وبناء العقارات بمختلف أشكاله.

وأبدى جابر ترحيبه بمشاركة شركات متميزة تعرض مشاريع فريدة وجديدة من نوعها، والتي ستقدم خدمات وتسهيلات ليستطيع العميل اقتناص الفرص العقارية سواء المحلية أو الخليجية أو العالمية.

وأكد أن «إكسبو سيتي» تسعى دائماً لتحقيق متطلبات وزارة التجارة والصناعة بالشكل الأمثل، لافتاً إلى أن أي توجه من قبل وزارة التجارة يعتبر في مصلحة الشركة المنظمة والشركات العارضة ولحماية المستهلك.

وشدد على التزام «إكسبو سيتي» بجميع قرارات الوزارة، والتي من شأنها حماية جميع الأطراف في القطاع العقاري، مبيناً أن معارض الشركة آمنة ولم تتعرض لأي ملاحظة من قبل «التجارة» ما يدل على نجاحها في التنظيم المتميز.ولفت إلى أن اللجنة العقارية التي تقوم بدراسة السوق العقاري برئاسة وزير التجارة والصناعة، ستساهم أيضا في إخراج قرارات مهمة تخدم الشركات والمستثمرين والنهوض بالقطاع العقاري بشكل منظم.