«النخبة العقاري»... عروض حصرية وتسهيلات قوية

تفاصيل

كشفت عدة شركات جديدة عن مشاركتها في معرض «النخبة» العقاري، الذي تنظم مجموعة إسكان جلوبل لتنظيم المعارض والمؤتمرات دورة جديدة منه في فندق الجميرا خلال الفترة من 23: 26 الجاري، وذلك بمشاركة مجموعة متميزة من كبرى الشركات العقارية من داخل وخارج الكويت، والتي تطرح خلاله باقة متنوعة من المشاريع والفرص العقارية حول العالم، فيما تنتظر زواره فعاليات ضخمة وهدايا وجوائز قيمة طيلة أيامه الأربعة.

وأعلنت شركة دار الجوار العقارية مشاركتها في المعرض كراعٍ رسمي، وقال مدير عام الشركة، محمد حمزة «نشعر بالفخر لتوقيعنا عقد رعاية المعرض مع (إسكان جلوبل) للمرة الثانية، لتصبح (دار الجوار) هي الراعي الرسمي للمعرض».

وأضاف «التعاون بيننا و (إسكان جلوبل) يشعرنا بالسعادة، إذ إنها (إسكان جلوبل) تعتبر في الوقت الحالي من أقوى منظمي المعارض المتخصصة بلا منازع واكثرهم تميزا، كما أن (النخبة) أصبح علامة مميزة، ورقما يصعب تجاوزه في عالم المعارض العقارية، ليس داخل الكويت فحسب، بل حتى على مستوى منطقة الخليج العربي والشرق الأوسط».

من ناحيته، أوضح حمزة أن «دار الجوار» شركة كويتية خالصة ينصب جل اهتمامها على مجال الاستثمار والتطوير العقاري، وتقدم لعملائها في السوق الكويتي أقوى العروض والفرص الاستثمارية العقارية في أسواق متميزة، إذ تتميز بتقديم مشروعات حصرية تناسب جميع الرغبات والمتطلبات الشرائية، والتي تستهدف ارضاء جميع الأّذواق والمستويات، وذلك مع توفير جميع الضمانات اللازمة مما يتيح لعملائها فرصة التملك والاستثمار بأقل وأنسب الأسعار، كما أن الشركة شريك أساسي في كل مشاريعها التي تطرحها على عملائها والمستثمرين.

وذكر حمزة أن للعقار قيمة خاصة لدى المواطن الكويتي المحب للتملك والسفر حول العالم، وأن الشركة تسعى إلى تقديم سلة خيارات متميزة ومأمونة تلامس رغبات واحتياجات المواطن الكويتي وجميع فئات المجتمع والجنسيات، إذ تركز على السوق التركي بشكل أكبر، وذلك لما لهذا السوق من امتيازات عديدة، بالإضافة إلى توجه كبار المستثمرين الخليجيين للاستثمار في تركيا،حيث يعتبر سوقها العقاري ناشئاً، وواحداً من أسرع الأسواق العقارية نمواً بدعم من نظام اقتصادي قوي ومتنوع.

وكشف أن الشركة ستشارك في المعرض بـ 5 من أكبر مشاريعها في تركيا وهي ( ناتورا سيتي في أنقرة، تارا سيتي في تقسيم، مسلك في اسطنبول الأوروبية، وبلو ليك ذو الموقع الفريد على بحيرة كوشيكشيكماجيك، وتاور أوف اسطنبول ).

ويُعد مشروع ناتورا سيتي باكورة مشاريع الشركة في تركيا، وهو الأول من نوعه في قلب العاصمة السياسية أنقرة، ويتميز بخصوصية مطلقة، فهو عبارة عن مدينة مُصغرة، ويحتوي على 20 مبنى سكنيا بمجموع 1500 شقة، بالإضافة إلى 50 فيلا وأسواق تجارية ضخمة ومتكاملة وجامعة وكلية ومدرسة ومستشفى وفندق وشقق فندقية، ويتميز بقربه من مطار أنقرة الدولي ومن مركز المدينة.

ويأتي مشروع تارا سيتي على هيئة 4 أبراج، تبعد عن تقسيم 10 دقائق سيراً على الأقدام، ويحتوي على 560 شقة فاخرة تطرحها الشركة بنظام التملك الحر، وتوجد مساحات متفاوتة للشقق (50، 80، 100) متر، كما أن مشروع مسلك يتكون من كمباوند ضخم يضم أكثر من 200 وحدة سكنية، ويقع في شطر اسطنبول الأوروبي.
أما مشروع بلوليك، فيعد مشروع النخبة من حيث التصميم والموقع والخصوصية والخدمات، ويتميز بموقعه الفريد على بحيرة كوشيكشيكماجيك، ناهيك عن إطلالته الخلابة على البحيرة التاريخية، وقربه من مطار أتاتورك الدولي، ويتكون من 8 أبراج سكنية تلبي حاجة جميع الأذواق من حيث مساحات الشقق السكنية، كما يحتوي على أسواق تجارية وكافيهات، وهو أول مجمع سكني يحتوي على ممشى ومسابح في الأدوار العليا للمشروع، كما يضم ممشى على طول البحيرة يمتد إلى مسافة 3 كيلومترات، بالإضافة إلى مواقف سيارات وحراسة أمنية على مدار الساعة، كما أن مشروع تاور أوف اسطنبول عبارة عن برج تجاري ضخم، من تصميم مصمم برج خليفة في الامارات وسيكون معلماً من معالم اسطنبول التجارية.

ونوه حمزة إلى أنه في القريب العاجل، سيتم طرح عدة مشاريع واعدة ذات مردود عالٍ، ستكون منافسا بشكل قوي للعديد من المشاريع المطروحة حالياً من حيث الأسعار وفرص الاستثمار فيها، وأكد في ذات الوقت أن شركته تسعى لأن تكون الشركة الكويتية الأكبر في مجال الاستثمار العقاري في تركيا وتتمتع مشاريعها بالشفافية والمصداقية العالية.

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي في شركة افرست بلاس،عزت أبو العز، إن الشركة بدأت نشاطها من خلال عدة مشاريع في بريطانيا، وتميزت بدقة الاختيار لمشاريعها ذات العائد الاستثماري الآمن، الذي يطمح له العميل كسكن الطلبة في مدينه نيو كاسل بعائد إيجارمضمون، ونظام المخازن ومواقف السيارات، لما يتمتع به هذا الاستثمار بكثرة الطلب عليه، وكذلك مشروع الشركة بمنطقة الفرجان في دبي وجزيرة النخلة، والتي تعتبرمعلما من معالم العالم، بما يتميز به من شكل الهندسي الرائع الفريد، وهذه الوحدات مفروشة بالكامل على أعلى مستوى، كما تطرح مشروع في بورصة «جوروكلا» شقق تمليك مجهزة بالكامل مع ضمان عائد إيجار سنويا.

ونطرح مشروع في مصر، بالتحديد في القاهرة الجديدة «التجمع الخامس»، حيث تتميز بأسعار مغرية ومناسبة للجميع، وبطرق سداد مختلفة، كما ستقوم الشركة قريبا بتسويق مشاريع جديدة في الكويت بمنطقة الخيران، عبارة عن شاليهات، وكذلك عمارات سكنية في المهبولة والفنطاس والسالمية.

بدوره، قال مدير عام شركة ريماكس الدولية العقارية، خالد قطوم، إن الشركة تعتزم المشاركة في المعرض مؤكداً على استمرار الشركة على نهجها الحثيث في طرح المشاريع العقاريّة الآمنة والواعدة في عدد من الدول المهمة في العالم، متخذّة من الأصداء الجميلة والإقبال اللافت للمشاريع التي قدمتها في كل من تركيا البوسنة، وإسبانيا، دافعاَ لمواصلة ذلك، بل التنويع أيضاً.

وأضاف قطوم بأن أهم ما يميّز «ريماكس» هو أنها المالك الفعلي لأغلب المشاريع التي تطرحها في جمهورية البوسنة، مما يضيف ثقة واطمئناناً أكثر لدى المهتمين بالشراء حاليّاً، ولربما الاستثمار لاحقا، مشيراً إلى أن الشركة سوف تطرح خلال فترة المعرض أراضي سكنية صالحة للبناء بالإضافة إلى تسهيلات بالتملك تتمثل بإمكانية السداد على 24 شهراً، وذلك دون دفعة أولى.

أما فيما يتعلق بالجمهورية التركيّة، فإن الشركة تعتزم طرح مشروع السلطان الذي يُعدّ علامة فارقة في السوق العقاري، إذ يقع في مدينة إسطنبول التركية، وتحديدا منطقة «بيرم باشا»، ويتميز بفخامة بنائه وروعة تصاميمه ومساحاته الواسعة وقربه من الخدمات الحيوية كالمترو، وفورم إسطنبول الشهير، مع إمكانية دفع 50 في المئة مقدماً، والباقي على أقساط على مدى 18 شهراً مع التسلم الفوري.

وشدد على استمرارية نهج «ريماكس» في طرحها لمشاريع تتناسب مع جميع شرائح المهتمين بالعقار الدولي، وحرص الشركة التام على رسم استراتيجيات فاعلة و تقديم رؤى جديدة في الشأن العقاري دوما، مثل إطلالتها القريبة جدا لمشاريع عقاريّة متميّزة في السوق الألمانية، وذلك لما في هذه الأسواق من جاذبية واستقرار بالإضافة إلى الطبيعة الخلاّبة و محاذاتها لدول مثل فرنسا و سويسرا و النمسا.

وفي السياق ذاته، ذكر المدير التنفيذي في مؤسسة آفاق المستقبل العقارية، محمد الحفار، أن برج «فيتا سويت» الواقع في منطقة الجفير بالبحرين، يُعد أحدث مشاريع مؤسسة آفاق المستقبل العقارية، والتي نجحت خلال سنين عملها السابقة في تشييد وتسويق 4 أبراج سكنية مميزة في عدة من مناطق المملكة، وهي أبراج ناصر 1 و 2، و برج فيتا، و برج آفاق، و هي الأبراج التي تم بيعها بالكامل، فضلا عن تسوقها و تأجيرها و توزيع عوائدها على المستثمرين.

ويتألف «فيتا سويت» من 26 دور، تضم مجموعة متنوعة من الشقق التي يبلغ عددها 290 شقة بمساحات مختلفة بدء من ( استوديو،غرفة وصالة، غرفتين وصالة)، إلى جانب صالة استقبال و قاعة حفلات و مواقف سيارات و حمام سباحة خارجي وصالة رياضية مجهزة بالكامل، ويمتاز بموقعه الذي يبعد 10 دقائق عن مطار البحرين الدولي، و25 دقيقة من جسر الملك فهد، حيث يعتبر اختيارا ذكيا للمسافرين والنزلاء الذين سيكون بإمكانهم الوصول إلى وجهاتهم بسهولة عبر طرق سهلة و خدمات لا مثيل لها، كما يمتاز بقربه من الحي التجاري، ومركز التجارة العالمي بالبحرين، والمنطقة الديبلوماسية، و جميع مراكز التسوق الرئيسية، و متحف البحرين الوطني والمواقع ذات الأهمية التاريخية.