«إسكان جلوبل»: فرص غير مسبوقة بانتظار العملاء في معرض «النخبة العقاري»

تفاصيل

أعلنت مجموعة شركات جديدة مشاركتها في معرض النخبة العقاري، الذي تنظم مجموعة إسكان جلوبل لتنظيم المعارض والمؤتمرات، دورة جديدة منه على أرض المعارض الدولية بمشرف قاعة 8، من 12 وحتى 17 ديسمبر الجاري.

«المرايا»

أكدت مؤسسة المرايا العقارية مشاركتها في المعرض، وقال المدير العام قيس يوسف العلي، إنها تعد من المؤسسات المختصة والرائدة في التسويق العقاري، وجلب الفرص الاستثمارية إلى السوق، ما ينعكس بالإيجاب والنشاط عليه.

وأكد حرص «المرايا» دائماً على إتاحة الفرص أمام الجمهور بصورة واضحة وآمنة ومضمونة، وفق إستراتيجية واضحة الأهداف وبسياسات تضمن قوة الاستثمار والأمان والضمان ورؤية مستقبلية للمشاريع.

وشدد على حرص «المرايا» على تقديم فرصة استثمارية جديدة ومميزة وآمنة ومتاحة للجميع في معرض النخبة العقاري وهي مشروع سندان الصناعي، وهو من أهم المشاريع الصناعية في سلطنة عمان، بحيث تتوافر للجمهور قسائم صناعية جاهزة للتسليم الفورى وبعائد عالٍ بضمان وأمان وبتملك رسمي ومعتمد وبأسعار في متناول الجميع، وبمساحات مختلفة وأنشطة صناعية متنوعة.

«الأسترالية الكويتية»

كما تشارك الشركة الاسترالية الكويتية في المعرض، وأفادت المديرة العامة هبة غازي، أنها تختص بطرح مشاريع متميزة في استراليا وبشكل حصري، بالإضافة لمشاريع منتاقة في أسواق مستقرة ومجدية اقتصادياً.

وأضافت أن الاستثمارات الكويتية الاسترالية في ارتفاع مستمر، بحيث ان في العام الماضي بلغت 12 مليار دولار، مما يبين حجم الثقة بين أستراليا والكويت، إذ يعد حجم التجارة بين البلدين نحو مليار دولار توزع على العديد من السلع التي تصل إلى السوق الكويتي.

وبينت أن السوق العقارى الاسترالي مستقر منذ أكثر من 24 عاماً، قياساً بالأسواق العقارية الأخرى، ولم يتعرض لهزات مثلما حدث في البلدان الأخرى، لافتة إلى تواجد «الأسترالية الكويتية» في سوق العقار بمشروع أراض سكنية ضخم مطورة فعلياً، وجاهزة للبناء وحق الانتفاع بها، إذ يتكون المشروع من 180 قطعة بمساحات مختلفة تبدأ من 900 الى 2000 متر مربع للقطعة الواحدة، ومحافظ عقارية مدروسة تحقق عائداً مضموناً للمساهمين.
وتابعت أن «الأسترالية الكويتية» توجهت أيضاً إلى سوق يعتبر من أفضل الأسواق الأوروبية البكر هي بلغاريا، لما تقدمه من خدمات بخصوص الإقامة الدائمة لبعض الجنسيات وتسهيلها لهم بتكاليف بسيطة جداً.

«المتطورون للاستثمارات»

من جانب آخر أعلنت مجموعة (المتطورون للاستثمارات العقارية) المشاركة في المعرض، وأشار نائب رئيس مجلس الإدارة فيصل العنزي، إلى أن المشاركة في المعرض ستشمل طرح العديد من المشاريع في كل من الكويت ومصر ورومانيا.

ولفت العنزي إلى وجود خصومات للأخوات الكويتيات، بخصوص قرض المرأة شقق تمليك، ومنها 4 عمارات جاهزة للتسليم الفوري ومطابقة لاشتراطات قرض المرأة في السالمية وصباح السالم، مع إعادة تأجير هذه الشقق للمشترين، منوهاً بوجود مشروع زراعي لدى «المتطورون» في جمهورية مصر العربية لإنتاج المحاصيل الزراعية.

وأضاف أن هناك مشروعا في دولة رومانيا في محافظة بريلا، عبارة عن أرض مقسمة على 30 قطعة نظام البيت الريفي بأسعار رخيصة للمشترين.

«سمو الأولى»

كما أكدت شركة سمو الأولى العقارية مشاركتها في المعرض، إذ أفاد المدير العام أمير الوزير، أنها تمكنت من تحقيق المعادلة الصعبة بإتمام بيع 10 في المئة من منتجع «جوهرة سراييفو 1» في مدة لا تتجاوز 4 أشهر من تاريخ طرح المشروع للبيع، وهي فترة قياسية في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي تمر بها المنطقة، لما يوفره من خدمات و مرافق تفي باحتياجات جميع الشرائح المجتمعية المختلفة ولما يتمتع به من رفاهية لسكان الخليج.
وأضاف أن فتح البيع في مشروع «جوهرة سراييفو 2» يأتي استكمالا لتقديم افضل الاستثمارات العقارية، ليكون الأول من نوعه في دول البلقان، لافتاً إلى أنه يحتوي على 56 فيلا على مساحة إجمالية تبلغ 27 ألف متر مربع في تلة خضراء تطل على الطبيعة الخلابة و الاشجار و الأنهار.

«إنفينتي»

في سياق متصل، كشف الرئيس التنفيذي في شركة إنفينتي العقارية خالد الشمري، عن عدد من المشاريع الجديدة التي تعتزم الشركة طرحها أمام عملائها في عدد من الأسواق العالمية الجاذبة، مشيراً إلى أن هذه المشاريع تقع في أكثر الأسواق طلباً واستقراراً سواءً كانت من الناحية السياسية أو الاقتصادية.

وأضاف أن الشركة انتهت بالفعل من تنفيذ مشاريع في أسواق مثل جمهورية البوسنة والهرسك والجمهورية التركية ووسط فيينا أيضاً، في إطار إستراتيجيتها الرامية لاختيار الأسواق المستقرة والتي من شأنها أن توفر السكن والعوائد المجدية لعملائها سواء على المدى المتوسط أو البعيد.

وأكد أن اختيار الأسواق التي تعمل بها «إنفينتي»، هي اختيارات تأتي بعد دراسات مستفيضة لهذه الأسواق سواء من الناحية السياسية أو الاقتصادية أو الأمنية، لضمان جدوى الاستثمار في تلك الأسواق من جهة، وضمان تحقيق أعلى العوائد للشركة وللمستثمرين من جهة أخرى.

وأفاد أن الشركة بصدد طرح مشروع عقاري مميز ( منتجع إنفينتي ) في منطقة «اوسنيك» في جمهورية البوسنة والهرسك، على أرض تبلغ مساحتها الإجمالية نحو 37 ألف متر مربع، ويتألف من 57 وحدة تتنوع ما بين

فلل سكنية وشقق سكنية بمساحات وإطلالات جميلة وجذابة، إلى جانب مجموعة من الخدمات والمرافق الرئيسية التي تخدم سكان وقاطني المشروع من سوبر ماركت، ومطعم ومقهى، مسجد، ومناطق ألعاب ونوافير مائية مميزة.

وقال إن فندق «إنفينتي فيينا» الذي يقع في وسط مدينة فيينا - النمسا، يتألف من 76 وحدة سكنية متنوعة ما بين غرف وأجنحة فاخرة، منوهاً باستمرار الشركة بتسويقه بنظام صكوك الإجارة.

وأكد أن السوق التركي يعد أحد الأسواق الواعدة التي اهتمت الشركة بدخوله والاستثمار فيه، لافتاً إلى استمرارها بتسويق «صكوك الإجارة» لمجموعة «فنادق إنفينتي» في منطقة تقسيم الواقعة في الجمهورية التركية.

وأضاف أن أبرز مشاريع الشركة الحالية هناك تتمثل في مجموعة «إنفينتي للأجنحة الفندقية – تقسيم»، والتي تقع في قلب منطقة تقسيم الواقعة في مدينة اسطنبول بالجمهورية التركية، والتي تتميز بسحر الطبيعة وعراقة التاريخ، فهي ملتقى السياحة التركية.
«سندان للتطوير»

من جانب آخر أعلنت شركة سندان للتطوير مشاركتها في المعرض، وأكد الرئيس التنفيذي سعيد بن ناصر الراشدي، أن المشاركة في مثل هذه المعارض تأتي من الحرص الكبير على التعريف بمشروع مدينة سندان الذي يوفر فرصة استثمار عقارية كبيرة، بحيث أن مدينة سندان تعتبر أول مشروع تطوير عقاري في مجال الصناعات الخفيفة في سلطنة عمان، والذي تشرف عليه المديرية العامة للتطوير العقاري بوزارة الإسكان والبالغ تكلفته 100 مليون ريال عماني، وتم بدأ العمل عليه في شهر يونيو الماضي، وسيتم الانتهاء منه في الربع الثالث من عام 2018.

وأضاف «يعد المشروع من المشاريع الرائدة ويمتاز بموقع استراتيجي وحيوي، إذ يتوسط محافظتي مسقط والباطنة، أكثر المحافظات النشطة تجارياً وسكانياً، وبموقع يسهل الحركة منه وإليه، إضافة إلى سهولة الوصول إليه من خلال سبعة مداخل واسعة تسهم في انسيابية الحركة بداخل المدينة وخارجها».

وأشار إلى أن المشروع يوفر فرص تملك مجزية وتسهيلات متميزة، وهي فرص مواتية لمختلف فئات المجتمع والشركات الصغيرة والمتوسطة، وإتاحة فرصة التملك لكل الخليجيين، إضافة إلى خيارات دفع متعددة.

«مركز النصار»

من جانب آخر، انضم مركز النصار العقاري إلى المعرض، وقال المدير التنفيذي للتسويق والمبيعات محمد عبد الرحمن النصار، إنها ستطرح خلال المعرض مشاريع متميزة في فرنسا.

وأضاف أن العقار في فرنسا بات يمثل الاختيار الأول، وهدفاً رئيسياً للنخبة من الباحثين عن امتلاك بيت خارج حدود الديرة، سواء للاستثمار أو المعيشة الموسمية أو الدائمة.

وتابع النصار أن الترتيب المتقدم لفرنسا كأفضل بلد اوروبي وربما في العالم، يعيش الحياة العصرية في ظل استقرار سياسي واقتصادي ملحوظ، قد زاد من حوافز التملك العقاري فيها، مبيناً أن فرنسا تتفرد بأسلوب حياة متميز ونوعية معيشة تتسم بتراجع لافت في معدل الجريمة، وقوة في البنية التحتية وشبكة مواصلات آمنة تشمل جميع أنحاء البلاد، فضلاً عن توفر الخدمات الصحية والاستقرار السعري النسبي الذي تتسم به فرنسا مع الانخفاض الملحوظ في اسعار العقار ومستوى التضخم بشكل عام.

وأكد النصار أن تماسك العقار في فرنسا على مر السنين وضمانه، يضاعف من فرص الاتجاه نحو اقتنائه، مع الاخذ في الاعتبار الاستقرار الملحوظ لليورو مقارنة بعملات عالمية أخرى، الأمر الذي ينعكس على قوة قيمة العقار.