«كامكو» تتطلع إلى الاستحواذ على مزيد من العقارات

تفاصيل

ذكر الرئيس التنفيذي في شركة كامكو للاستثمار فيصل صرخوه، أن الشركة تتطلع إلى الاستحواذ على المزيد من العقارات في أميركا وذلك في مقابلة مع صحيفة وول ستريت جورنال.
وأضاف أنه إلى جانب تنويع الاستثمارات، تعزز الشركة معرفتها وخبراتها عن طريق صناعة العقارات الأميركية، مشيراً إلى أن «كامكو» تأمل أن «تخصب تجربتها» من خلال المشاركة مع مستثمرين آخرين في صفقات العقار الأميركي للاستفادة منها في الداخل، وتطوير أسواق جديدة.
ويأتي حديث صرخوه على خلفية الصفقة التي أبرمتها شركته للاستحواذ على مركز جنرال اليكتريك في سينسيناتي بمانهاتن والمؤلف من 12 دورا.
وقالت الصحيفة إن الصفقة جاءت في ظل هبوط دراماتيكي في الأسعار، وانها تمثل دون شك جانباً من جهود الشركة في هذا الاتجاه، مشيرةً إلى أن المخاطر بالنسبة للشركة تعتبر محدودة، نظراً إلى أن شركة جنرال اليكتريك أجرّت معظم المساحة في المبنى لمدة 15 عاماً مع خيار للتمديد لفترة 25 سنة أخرى.
وأضافت أن هذه الصفقة تعتبر دليلاً على وجود مجموعة جديدة من المستثمرين الأجانب باتت تلعب دوراً أكبر في سوق العقارات التجارية في الولايات المتحدة، حتى لو كانت هذه الاستثمارات في أسواق اصغر مثل سوق سينسيناتي.
في غضون ذلك، لفتت «وول ستريت» إلى أن ما يزيد من أهمية هذه الصفقة الاستثمارية لـ«كامكو»، أنها تأتي في وقت يشهد إقبالاً من المستثمرين الأجانب لعقد صفقات في مدن أصغر تدر عليهم عوائد أعلى.