عبدالشافي: استثمارات عالمية وفرص متنوعة في «العقار والاستثمار»

تفاصيل

أعلن المدير العام عصام عبد الشافي عن انطلاق معرض المال والعقار والاستثمار الدولي، برعاية وزير التجارة والصناعة يوم الاثنين المقبل في «فندق الريجنسي».

وأشار إلى أن الوزارة انتهت من فحص ومراجعة كل الأوراق والمستندات الرسمية لكل الشركات المشاركة، إذ تأكدت من صحة ومصداقية المشاريع التي سيتم عرضها خلال المعرض.

وشكر عبدالشافي كل الأفراد والمسؤولين والجهات والهيئات الرسمية التابعة لوزارة التجارة، والتي قامت بالإشراف والمتابعة والمراجعة، على جهودهم التي بذلوها من اجل استكمال انطلاق الحدث بالصورة الراقية والصحيحة واللائقه بزوار وعملاء «المال والاستثمار».

وأشار إلى أن انضمام عدد جديد من كبرى الشركات العقارية إلى المعرض، بالإضافة إلى البنوك والجهات التمويلية والشركات الخدمية ومكتب السلطان للمحاماة التي تشارك في هذا الحدث العقاري الأكثر تميزاً في الكويت، سيوفر متطلبات الزوار وتمكينهم من الاستفادة من العروض المقدمة سواء على صعيد العقارات أو التمويل والاستشارات القانونية.

وأعرب عن سعادته بسلسلة النجاحات التي حققها معرض المال والعقار الدولي، في دوراته طوال السنوات الطويلة السابقة، بحيث إنه سيوفر منصة للتواصل مع المتخصصين في القطاع العقاري والتمويلي، من العارضين والمشاركين والشخصيات الرائدة في المجال، ومبيناً أنه يتزامن مع نمو نشاط العقارات الكويتية والدولية والخليجية بشكل متسارع.

وأوضح عبدالشافي أن موعد المعرض يعتبر من أفضل الاوقات التي تفضلها الشركات العقارية والمشتري الكويتي، إذ إنه يتوافق مع بداية النشاط التجاري، بعد نهاية العطلة الصيفية، مشيراً إلى أن المستثمر الكويتي دائما يبحث عن الجديد في السوق العقاري، من خلال الموازنة، بين البحث عن موقع متميز الذي يمكن أن يستخدمه بشكل شخصي، وأن يكون استثمار المستقبل يمكن ان يحقق له ربحا في حال بيعه.

وأكد أن المعرض يشهد مشاركات قوية و متميزة، من بنوك ومؤسسات وشركات لها سمعة طيبة، ما سيعطي طابع الاطمئنان والثقة لدى المقبلين على الشراء، مشيراً إلى أن وجود شركات كبيرة ستعرض شقق تمليك داخل الكويت ومشاريع نوعية في كل من السعودية، والإمارات، والبحرين، وسلطنة عمان، ومصر، والأردن، ولبنان، وتركيا، وبريطانيا، والبوسنة، وجورجيا، وأميركا، وإسبانيا، وإيطاليا، وألمانيا، وماليزيا، وبلغاريا، وتايلند.

«الهدف الذكي»

من ناحيته، أوضح الرئيس التنفيذي لشركة الهدف الذكي خالد علوان، أن الشركة ستشارك في المعرض، وستعرض المشاريع التي تقوم بتطويرها في صلالة حالياً (خريف صلالة) ، مشيراً إلى أنه تم تسليم العملاء في الكويت وقطر وأبوظبي 120 شقة تمليك، فضلاً عن تطوير مشروعين جديدين وسيتم تسليمهم خلال يونيو 2017، هما «خريف صلالة 5»، و«خريف صلالة 6» بنحو 40 شقة.

وذكر أن الشركة طورت خدمة ما بعد البيع، إذ تم إنشاء فرع جديد بصلالة يهتم بملاك الشقق واستقبالهم من المطار وتوفير كل سبل الراحة والمساعدة في تأثيث الشقق الخاصة بهم، وتأجير السيارات والتعرف على أماكن السياحة والتسوق، مضيفاً أن مشروع «HOYO 19» في إسبانيا جاهز للسكن فوراً وحديث البناء، ويتألف من 71 شقة مختلفة المساحات وبنظام التمليك الحر مدى الحياة ولجميع الجنسيات.

وأفاد أن المشروع يقع بالقرب من منطقة بورتو بانوس الشهيرة جداً، بمسافة لا تتعدى 11 كيلومتراً فقط وعلى هضبة مرتفعة، يمكن عبرها رؤية جميع معالم ماربيا، كما يتمتع المشروع بإطلالات بزوايا متعددة منها ما يرى جبل طارق ومنها ما يرى البحر الأبيض المتوسط ومنها ما يرى الوجهتين، منوهاً بأن الأسعار تنافسية.

ولفت علوان إلى أن «الهدف الذكي» تسوق خلال المعرض أيضاً، مشاريعها في لندن، ودبي، وغيرها من الدول، مبيناً أنها ستقدم العديد من الهدايا، وستنظم سحباً خاصاً بعملائها خلال الفعاليات.

«البيت العالمي»

وأشار المدير التنفيذي لمركز البيت العالمي العقارية علي أبو الخير، إلى مشاركتها في معرض المال والعقار والاستثمار الدولي، مبيناً أنها شركة عقارية كويتية متخصصة في بيع الأراضي والعقارات داخل البوسنة والهرسك.

وقال إن الشركة تقوم ببناء وحدات سكنية، وبتخليص كل أنواع المعاملات داخل جمهورية البوسنة من بيع وشراء واستثمار، وإعادة بيع وحجوزات فنادق وتأجير سيارات وغيرها.

وأوضح أبو الخير أن نشاط الشركة داخل الكويت، إذ تقوم ببيع وشراء الأراضي والعقارات وإدارة أملاك الغير والاستثمار والإيجار والاستئجار والتسويق العقاري.

وأفاد أن الشركة تعمل على تكريس جهودها من أجل توفير عوائد معقولة، تعود بالفائدة عليها وعلى جميع العملاء، من خلال تسويق استثماري يلبي أهدافها، وبأسعار تكون في متناول جميع الفئات، لافتاً إلى أنه للتسهيل على العملاء من حيث البناء والاستثمار، تعمل المؤسسة على مساحات تملكها من الأراضي وبعض مشاريعها مثل «لؤلؤة سيراييفو» ومنتجع «كونيتس» السياحي.

وأشار إلى أن الشركة تمتاز بأنها تعمل وتسوق لمشاريع هي ملك بالكامل لها، مشدداً على أن معظم الأراضي والمشاريع تم اختيارها بعناية فائقة، كما تقوم بالتسويق في بعض الدول مثل إسبانيا وتركيا ومصر.

«جود»

وأكدت شركة جود العقارية مشاركتها في المعرض. وأوضح المدير العام محمد الرفاعي أن الشركة ستطرح خلال مشاركتها في المعرض، سلسلة من مشاريعها المميزة، ومنها مشروع فندق «أفنيو» الكائن بمدينة اسطنبول بتركيا بأعلى قيمة ايجارية وهي 24 في المئة، وهو عبارة عن شقق فندقية تضم مرافق وخدمات مميزة.

ولفت الرفاعي إلى أن هدف المشاركة في المعرض، يأتي من الحرص على التواصل والاتصال المباشر مع العملاء، مبيناً أن المعارض وسيلة جيدة للتواصل الفعال بين الشركة والعميل، إذ إن معايير الجودة والمصداقية تحتم عليها الاحتكاك بالجمهور، والتعرف على انطباعاتهم وآرائهم ورغباتهم.

«إنجازات»

وتقدم شركة انجازات المستقبل العقارية، مشروعها الجديد في دولة البوسنه والهرسك «زهرة إنجازات»، وفيه قطع أراض بمساحات مختلفه ويمتاز بصغر حجمه والخصوصية وطبيعة المكان.

وكشف رئيس مجلس الإدارة في الشركة نايف أبو شيبة، عن انتهاء «إنجازات» من تسويق مشروعها السابع (لؤلؤة انجازات)، الذي يضم 106 قطع أرض في مدينة فيسكو، مؤكداً نجاح مشروع هامبورغ في ألمانيا الذي يقع في مدينة ماليس في جذب العملاء، ومنوهاً بأن الشركة ستقدم خصماً يصل إلى 15 في المئة على أسعار الشقق بالمشروع في حالة الدفع الكاش.

وشدد أبوشيبة على اهتمام الشركة بالسوق المصري، مبيناً أنها تقوم بتسويق مشروع «اللوتس» في التجمع الخامس، وهو عبارة عن شقق فاخرة بعضها تسلم فوري وأقساط حتى 60 شهراً.

وكشف أن الشركة ستفتح المجال أمام عملائها في دولة جديدة وهي البرتغال، التي تشتهر بجوها الرائع ومدنها القديمة مثل بورتو والجارف ولشبونة.

«حكيم للعقارات - ماجد التركيت»

وأكدت شركة حكيم للعقارات الألمانية - مجموعة ماجد التركيت، مشاركتها في معرض المال والعقار الدولي، إذ أوضح رئيس الشركة إبراهيم حكيم، أن تملك العقار في المانيا يشهد إقبالاً كبيراً من الخليجيين لاسباب عديدة، مضيفاً أن ألمانيا تعتبر الاقتصاد الأقوى في أوروبا وعلى مستوى العالم، وتقع في أفضل المواقع الاستراتيجية، بحيث يسهل الوصول إلى جميع دول أوروبا الغربية والشرقية، ناهيك عن سهولة إجراءات تسجيل العقار بأسماء ملاكها، من دون حاجة إلى تعقيدات أو تأسيس شركة أوغيرها مثل بعض الدول.

وأضاف أن الخدمات في ألمانيا تعتبر من أرخص الخدمات على مستوى العالم، مؤكداً مشاركة الشركة في المعرض المال والعقار الدولي في الكويت.

من ناحية آخرى، رأى رئيس مجموعة ماجد التركيت، ماجد التركيت، أن المشاركة في المعرض تأتي لأهميته، بحيث تشارك فيه نخبة كبيرة من كبرى الشركات العقارية والبنوك.

وقال إن الشركة تعرض مجموعة من الفلل والمنازل والأراضي والشقق في مقاطعة «أرض الراين» في ألمانيا، التي تتميز بطبيعتها الخلابة وجمال المناظر الطبيعة ورخص أسعار العقارات بها. وذكر التركيت أن الضرائب مقبولة جداً في ألمانيا وهي على حسب موقع العقار إلا أنها لا تكاد تذكر في حال مقارنتها بغيرها من الدول، منوهاً بأن المجموعة تقدم الاستشارات العقارية للراغبين في تملك العقارات لاختيار الموقع الأنسب والسعر الأفضل، وإنهاء إجراءات التملك والتسجيل بالسرعة المطلوبة.

وبين أن مجموعته بدأت فعلياً في تصميم مشروع فلل كاملة الخدمات في مدينة (إيدر أوبر شتاين)، والذي ستعلن عنه فور الانتهاء من الإجراءات القانونية والتنظيمية، وبعد الحصول على كل التراخيص الرسمية المطلوبة.

ودعا التركيت الجمهور إلى زيارة المعرض والاطلاع على الفرص المطروحة خلاله، مطالباً إياهم بالحذر قبل شراء أي مشروع أو التعاقد، إلا بعد التأكد من كل الإجراءات القانونية المقدمة والخاصة بقوانين البلد المقرر الشراء فيه قبل الشراء.

«المزيدي»

وأعلن رئيس مجلس الإدارة في شركة المزيدي العالمية العقارية محمد إبراهيم المزيدي، مشاركة الشركة في معرض المال والعقار والاستثمار الدولي، التي تتضمن طرح مشاريع في كل من بريطانيا ودبي، بحيث تشمل مشاريع بريطانيا أراضي سكنية ذات وثيقة حرة ومصدقة من وزارة الخارجية البريطانية، بالإضافة إلى شقق سكنية داخل وخارج لندن، كما تملك في دبي مشاريع على مستوى العالم هي عبارة عن بيوت تحت الماء.

وأكد أن هناك عددا من المناطق التي يقبل الكويتيون والخليجيون على شراء الأراضي السكنية فيها ببريطانيا، لافتاً إلى أن ارتفاع قيمة الدولار مقابل الجنيه الإسترليني عزز جاذبية الاستثمار في بريطانيا بالنسبة للمشترين في الشرق الأوسط، ومضيفاً أن حجم الاستثمارات الخليجية في العقارات البريطانية بلغ نحو 3 مليارات دولار في العام 2014، تركزت معظمها في لندن، فيما ضخ المستثمرون الخليجيون نحو 45 مليار دولار في العقارات السكنية والتجارية في السوق.