«مسلك» تنضم إلى معرض «المال والاستثمار»

تفاصيل

أكدت شركة مسلك العقارية مشاركتها وانضمامها إلى معرض المال والعقار والاستثمار الدولي، من 10 إلى 12 اكتوبر 2016 في فندق الريجنسي.

وقال المدير العام في الشركة محمد المشلوم، إن المشاركة جاءت لتجسد اهتمام وحرص «مسلك» على التواجد والمشاركة في هذه المعارض العقارية المتخصصة، والتي تعزز تفاعلها مع الأنشطة الاقتصادية، التي تقام في الكويت بصفة عامة، بالإضافة إلى تأثيره الإيجابي البالغ على الحركة الترويجية والتسويقية للشركة.

ويعتبر المعرض بمثابة النافذة التي تطل من خلالها الشركة على قاعدتها الجماهيرية العريضة، والطريق المباشر الذي يصلها بمختلف الشرائح المجتمعية الأخرى، لاستقطابهم وتعريفهم بتمييز مشروعات «مسلك» ونشاطاتها وخدماتها المتنوعة وطرق السداد الميسرة التي يفضلها المستثمرون وتناسب كل راغبي التملك العقاري بمشروعاتها، والتي تقدمها لهم وفق أعلى معايير ومستويات الخدمة إقليمياً ودولياً.

وأكد المشلوم حرص «مسلك» على المشاركة في المعرض، نظراً للعديد من معطياته الإيجابية بدءاً بكونه متخصصاً واثبت نجاحاته من خلال قدرة تنظميه على تميزهم، وانفرادهم لتقديم الأفضل طيلة السنوات الماضية، ناهيك أنه يحظى بمشاركة واسعة واهتمام كبير من قبل فئة كبيرة من المواطنين والمستثمرين في القطاع العقاري وراغبي التملك.

وكشف المشلوم أن الشركة ستقوم بطرح مشاريع في مملكة تايلند، حيث التملك والاستثمار الآمن، نظراً لما يشهده الوقت الحالي من اضطرابات اقتصادية ونزاعات وخلافات سياسية في بعض الدول، مبيناً أن تايلند بعيدة كل البعد عن هذه الأحداث المقلقة.

وذكر أن المشاريع في جميع انحاء مملكة تايلند تقع في بانكوك، وبوكيت، وفي مدينة باتايا التي تجمع ما بين جمال الطبيعة وروعة المعالم السياحية والترفيهية، فضلاً عن توافر كافة الخدمات، ما يجعلها من أفضل المدن التي يفضلها السائح دائما ولا يمل من زيارتها، فهي تجمع على أراضيها كل مقومات السعادة والراحة، ما يجعلها أفضل الاختيارات استثمارياً واقتصادياً.

وقال إن مدينة باتايا تقع على الساحل الشرقي لخليج تايلند، على بعد 165 كلم جنوب شرقي بانكوك، بما يعادل ساعة ونصف الساعة بالسيارة من مطار العاصمة التايلندية، وتعد من أهم المناطق السياحية، وهي مدينة ساحلية حتى بدأت تستقبل السياح منذ اوائل التسعينات، لما تتميز به من جمال وروعة الشواطئ والمناظر الطبيعية الخلابة، وتعدد الانشطة الرياضية وتنوع الرحلات السياحية الرائعة.

وأشار المشلوم إلى أن المشاريع جاهزة للتسليم الفوري بأسعار تنافسية ومفروشة بالكامل، وتتميز بتعدد الوحدات والأحجام والإطلالات مع جميع الخدمات من مطاعم وحمامات سباحة، وصالات ألعاب رياضية قسم خاص للرجال وآخر للنساء، والعديد من الخدمات الأخرى.

وكشف المشلوم عن تحالفات ومشاركات جديدة، مع كيانات تجارية عملاقة في أسواق تركيا وقطر والمملكة العربية السعودية، التي تتجه إليها «مسلك» خلال الموسم العقاري الحالي، والذي يتزامن مع افتتاح فرعها في دولة الأمارات العربية المتحدة - أمارة أبو ظبي، في الوقت الذي تتفاوض فيه على فرص توسعية عقارية واستثمارية جديدة في مصر والأردن، لتأتي بالتزامن مع تنفيذ استراتيجية الشركة للموسم الجديد المتمثلة في تطوير ادائها وفتح أسواق عقارية واعدة جديدة، والتي تلبي احتياجات ورغبات المستثمرين وراغبي التملك العقاري الدولي، سواء من المواطنين أو المقيمين أو المغتربين.

وذكر أن الشركة ستقدم في المعرض تسهيلات عدة، وتوفر لعملائها إمكانية تملك العقارات وأطول مدة تقسيط، بما يناسب كل العملاء ومن دون أي شروط ائتمانية، بحيث يستطيع العملاء تملك العقارات وتسلمها قبل تسديد كامل قيمة الاقساط.

عبدالشافي

من ناحيته، أكد المدير العام لمعرض المال والعقار والاستثمار الدولي عصام عبد الشافي، أن الفرص التي ستتواجد في المعرض تشمل عروضاً متنوعة ومختلفة، إذ إن الشركات ستقدم هذه المشاريع في دول عديدة.

وشدد على أن الطلب على العقار يشهد حالياً إقبالاً من شريحة كبيرة من المواطنين على العقار الخارجي سواء لأغراض السياحة، أو حتى للاستفادة منه كسكن ثانٍ خارج الكويت، إذ يتزايد طلب المواطنين على شراء عقارات وشقق سكنية في جميع الدول المستقرة سياسياً واقتصاديا.

وقال عبد الشافي إن المعرض في دورته الجديدة، يوفر العديد من المشاريع والخدمات البنكية من خلال البنوك المشاركة فيه، في حين تبرز من خلاله العروض الكبيرة التي تتنافس فيها الشركات في فعالياته، قوية وحيوية لهذا القطاع وحجم التطور والتنوع في مشاريع التطوير العقاري.

وذكر عبدالشافي أن الشركة انتهت من كافة الاستعدادات ليكون تجمع يليق بالزوار والضيوف وكافة الحضور، للحصول على فرص عقارية مميزة في ظل العروض الحصرية للمشاريع المميزة في الكويت والمدن الخليجية والعربية والعالمية المشاركة في المعرض.