“إسكان العالمية” تكشف قريبا عن مشروعها الاستثماري في الخيران

تفاصيل

كشف رئيس مجلس ادارة شركة اسكان العالمية للتطوير العقاري عبدالله الاسطى ان الشركة استكملت خلال السنة المنتهية في 31 ديسمبر 2015 عملية إصدار الأسهم المرتبطة بزيادة رأس المال وتم إصدار الأسهم من طرف ذي علاقة إلى شركة اسكان العالمية للتطوير العقاري بناء على عقد تسوية في سنة 2013 بعدد 38,52 مليون سهم تقريبا.
وقال الاسطى امام المساهمين في الجمعية العمومية التي عقدت امس بنسبة حضور بلغت ( 74.32%) ووافقت على كافة البنود ان اصدار الاسهم ساهم في تسجيل انخفاض إضافي في المبالغ المستحقة من طرف ذي علاقة بإجمالي مبلغ 192,623 دينار كويتي في بيان الدخل وبالتالي تم تحويل الرصيد المصنف كمبلغ مستحق من طرف ذي علاقة إلى الموجودات المالية المتاحة للبيع .
وكشف الاسطى ان الشركة بدأت خلال العام الجاري في تنفيذ افكار جديدة تمثل نقلة نوعية في نشاط الشركة منه مشاريع عقارية استثمارية (عقارات مدرة للدخل) وتجارية (مراكز تجارية ومجمعات) وكذلك فكرة التطوير للغير, بالاضافة الى السعي في الدخول في مشاريع BOT بهدف التنويع في فرص الاستثمار وتنمية امكانياتها والقدرات التنافسية انطلاقا من ستراتيجيتها وخطتها الهادفة الى تحقيق الزيادة في الايرادات وتعظيم الارباح.
وحول نشاط الشركة في العام 2016 ومشاريعها المقبلة في العام 2017 قال الاسطى تم بحمد الله شراء عدد 3 قسائم تجارية بمنطقة صباح الأحمد البحرية (الخيران) بقيمة 5.3 مليون دينار لتطويرها بانشاء وانجاز مبنى تجاري وقد حصلنا على تمويل لشراء وتطوير المشروع من بنك برقان وجارية مرحلة التصميم المعماري والتراخيص للمبنى التجاري.
وحول تفاصيل مشروع الشركة في مدينة صباح الاحمد البحرية (الخيران) قال انه عبارة عن مبنى مجمع تجار يقع على مساحة 3294 مترا مربعا بهدف الاستغلال التجاري لإنشاء مطاعم ومقاه ومحلات تجارية متنوعة أو أي نشاطات تجارية أخرى.
وتعتبر مدينة صباح الأحمد البحرية الجديدة والمناطق المحيطة بها والتي يزيد عدد سكانها على 200 الف شخص عامل جذب كبير ولما له من اقبال متزايد على الخدمات التي تفتقرها المنطقة حاليا والتي سوف يقدمها مشروعنا التجاري.
واضاف انه مشروع استثماري مميز يخدم مرتادي المدينة نظرا لسرعة نمو المدينة من حيث بناء الشاليهات الخاصة والشاليهات التأجيرية بشكل يومي وسنوي ونمو عدد الزائرين للمدينة بشكل كبير جدا في الآونة الأخيرة واستمرار هذا النمو.
وكون المشروع يقع في منطقة الخيران، ونتيجة لموقع الكويت الفريد بين ثلاث دول ذات كثافة سكانية كبيرة محافظة، فإن مشروعنا الجديد سوف يكون وجهة مثالية تستقطب اعداد من السياح من الدول المجاورة.
وقال ان ما يميز مشروعنا هو ما سيقدمه من خدمات تحتاجها المنطقة وذلك لعدم وجود الخدمات التجارية اللازمة لخدمة مرتادي المدينة خصوصا المطاعم ومراكز الجمعيات لبيع المواد الغذائية والإستهلاكية في الوقت الحالي.
وبين الاسطى ان المشروع يتميز من حيث الموقع بوجود إطلالة مباشرة على البحر من جهة ، ومن جهة أخرى مجهز بمواقف سيارات بعدد كبير جاهزة لاستغلال زائري المجمع.
كما ان تصميمه المعماري الذي تم اسناده الى دار مكتب الديرة للاستشارات الهندسية يوفر مساحات تجارية متنوعة بإطلالة مباشرة على البحر توفر مكان ملائم للإستمتاع بجلسات مميزة للمرتادين .
ونظرا لأهمية موقع المشروع، فان التصميم المعماري للمبنى سوف يكون علامة بارزة من خلال استخدام تصاميم معمارية حديثة سواء في المساقط الأفقية أو الواجهات وذلك عن طريق استخدام مواد تشطيب حديثة تمثل نقطة جذب بصرية.
وبالاضافة الى ذلك، فان الشركة حاليا بصدد التوقيع على عقد استثمار طويل الأمد لاقامة مجمع تجاري بمساحة حوالي 2000 متر مربع بمنطقة العاصمة لانشاء وانجاز مجمع تجاري يستهدف (مقار البنوك والمحلات التجارية والمطاعم والكافيهات) بالاضافة الى المركز الصحي.